كارثة وفضيحة : خروقات عديدة في تدبير مصاريف المحروقات وحظيرة السيارات بجماعة حربيل وسلطة الوصاية تتفرج !!

0
#المشاهد_بوجندار_عزالدين.
المقال التاسع والثمانون من سلسلة من قاع الخابية بعنوان : إجهاض حلم سكان جماعة حربيل بسبب تبذير المال العام بالنفخ في مصاريف المحروقات واستغلال سيارة الدولة في أغراض شخصية ؟
تعددت أوجه الاختلالات في تسيير جماعة حربيل من طرف مجموعة الدقة المراكشية ” صبعي تما ” ، فقد علمت “جريدة المشاهد ” أن بعض الأسماء تسعى للقضاء على الموظفين الرافضين لتبذير المال العام وقامت بتغيرات سريعة من أجل الإستحواذ على جل معاملات الجماعة التي تتم عبر سندات الطلب ، أبرزها “الكازوال” والصفقات العمومية غير المشمولة بالمناقصة ، والإصلاحات الميكانيكية والكهربائية للأسطول الجماعي ، وهو ما يضرب في عمق مبدأ المنافسة وتكافؤ الفرص ، الذي يضمن الحقوق المالية للجماعة كما هو معروف به وطنياً ، كما أن هذه الجماعة ( جماعة لي غفل طارت عينو ) قامت بإنجاز دراسة لمصاريف الكازوال بمبلغ مالي يفوق 22 مليون سنتيم خلال أيام معدودة ، وهو مبلغ مبالغ فيه ،وكل المؤشرات تؤكد أن المسيرين لجماعة حربيل زاغو عن الهدف الذي من أجله انتخبتهم ساكنة حربيل – تامنصورت ، من تنفيذ برامج تنموية شاملة للحد من الفقر والهشاشة، وتشخيص الإحتياجات في مجالات الصحة ، والنقل داخل وخارج الجماعة ، والسكن والتعليم والنظافة ، ليتجهوا إلى تبذير الحصص المخصصة للمحروقات بشكل فضائحي من خلال الإفراط في استغلال سيارات “ج”، آو جابها الله كما يحلو للبعض تسميتها دون حسيب او رقيب.

 

إن المشرفون عن جماعة حربيل أبانوا عن علو كعبهم في تخراج العينين والتسنْطِيح والتسيير الانفرادي للجماعة سواء فيما يتعلق بإعداد جدول الأعمال أو فيما يخص الميزانية دون إشراك أعضاء المكتب وممثلي المجتمع المدني بتراب جماعة حربيل.
وتم تسجيل ملاحظات على درجة عالية من الاستهتار ، من قبيل تجاهل المقتضيات القانونية التي تفرض مسك سجلات لتتبع استهلاك الـوقـود والـزيـوت وإصلاح الـعـربـات ودخـول وخروج الأليات.
وللإشارة فقد عممت وزارة الداخلية في وقت سابق دورية على رؤساء الجماعات التربية ، تذكرهم فيها بقرار منعهم من استعمال سيارات الدولة لأغراض شخصية وخارج أوقات العمل وأيام نهاية الأسبوع ، لكن لازال عدد من نواب وأعضاء مجلس جماعة حربيل وبعض الموظفين مصرون على أن الجماعة ملكاً لهم ، فقد صدق من قال: “إذا لم تستحي فافعل ما شئت”، وفعلا من لا يستحون و ضمنهم بعض النواب وموظفين وهم قلة يفعلون ما يشاؤون ، متجاهلين القيم والقوانين ، ولا تهمهم غير مصالحهم الشخصية .
 وبعد فشل الشاعر جملة وتفصيلا من تأسيس نقابة بقلب جماعة حربيل وتحريض الموظفين والموظفات لي كرشهم خاوية بتقديم شكاية ضد الصحافة ظنا منه أننا ننتحل صفة ينظمها القانون ، و هذا الأمر يدعو إلى الاستغراب ، إن فاقد الشيء لا يعطيه ، ومن الأسباب الحقيقية وراء الفوضى التي أصبحت عليه جماعة حربيل هو سي هم شاعرنا جملة وتفصيلا .
واليوم أصبح والي جهة مراكش آسفي وعامل إقليم مراكش ملزما بالتحرك لإيقاف مسلسل العبث بسيارات الجماعة الذي يشكل وجها من أوجه هدر المال العام الذي يجب حمايته بكل الوسائل القانونية والإدارية والتدخل بفتح تحقيق في هذه النازلة ووضع حد للفوضى بجماعة حربيل تامنصورت
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.