التبوريدة ! …أوبشحال ؟

0

(ن.ب)
تسائل منصوريون حول ميزانية التبوريدة ، منهم من أعطى أرقام فلكية و منهم من تفلسف و قال أن الأمر ممول من طرف وزارة الثقافة و منهم من ثمن تواجد هذا النشاط بالمنطقة و آخرون من أصحاب لغة (أش بغينا بهادشي) متشائمون من مثل هذه التظاهرات التي يعتبرونها مجرد هدر للمال العام و طريقة لإيجاد حل لنفخ فواتير منفوخة أصلا حسب زعمه .
وبين هؤلاء و هؤلاء يبقى صمت المنتخبين عن المونطون المزعوم أمر وارد ، لكن باتصال مع المعنيين بالأمر أفصحو لنا بكل روح رياضية بما مفاده أن منحة تقدر ب 30 مليون أعطيت للجمعية الساهرة على التظاهرة (اتحاد جمعيات الفروسية للتبوريدة بحربيل) .
تظاهرة يشرف عليها الوالي و يسهر على إنجاحها المجلس المنتخب كون الفروسية تراث وطني يجب المحافظة عليه خاصة و أنه مهدد بالسرقة من جيران السوء الذين دائما ما ينسبون أمور مغربية إلى بني جلدتهم .
جماعة حربيل تامنصورت شاركت كذلك في المهرجان بالتجهيزات اللوجيستيكية من كراسي و خيم و إنارة … إلخ .
افتتح المهرجان السيد رئيس جماعة حربيل رضوان عمار حيث ألقى كلمة رحب بالوفود المشاركة و أعطى الإنطلاقة .
للأمانة ، ف 30 مليون أو 30 منيول (بحال بحال) يبقى رقما زهيدا بالنظر لعدد السربات المشاركة و التي قدر عددها بأكثر من 40 .
من المنصوريين من يعجبهم هذا الفن و هذه الرياضة و منهم من ينزعج منه ، لكن إرضاء الجميع غاية مستحيلة و يبقى المهرجان كتراث امر واجب الحفاظ عليه من الإندثار و تشجيع الخلف ليعوضو السلف .
تغيير مقر المحرك أمر جيد كون المحرك السابق كان بقرب تجمع سكاني كبير و طلقات البارود تسمع بشدة من داخل منازل العمارات المجاورة ، لهذا استحسن المنصوريون المقر الجديد للمحرك .
لمن يسأل عن المونطون : هو 30 منيول .
صافي ؟ .
بدون TVA بطبيعة الحال 😷 .
اللهم يسر .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.