تسلطانت سنة بيضاء تمر على مجلس اغنى جماعة بالجهة حضرت المناوشات وغابت الانجازات

0
عزالدين بوجندار//// المشاهد.
المراسل:
لايختلف اثنان أن المجلس الحالي لجماعة تسلطانت بقيادة البامية زينب شالا، فشل فشلا ذريعا في السير بعجلة التنمية بالجماعة خيب أمال الساكنة ، وعصف بأحلام مواطنين والبداية من وقف رخص الربط والاصلاح ، قرار اثار الاستغراب والتساؤل ولازال محط تساؤلات ساكنة تسلطانت ،انارة لاترقى لمستوى الميزانية المرصودة ، ظلام حالك في بعض الاحياء وانارة خافثة في اخرى .
قطاع النظافة زاد الطين بلة تردي الخدمات وبؤر سوداء ،نقل مدرسي لايستجيب لمعايير السلامة ، حمولة فوق الطاقة، وسائقون يشتكون من تأخر الرواتب ، في الجهة الاخرى (اليسرى) من تسلطانت سخاء عارم في الرخص الاقتصادية يقابلة جفاء اتجاه مواطنين طلباتهم رخص الربط والاصلاح .
هل فشلت شالا في تدبير اول سنة من ترأسها لجماعة تسلطانت ؟ وهل يستمر الشرخ بينها وبين باقي الاعضاء خلال دورات المجلس المقبلة ؟ أم أن التحالفات الحزبية ستعيد الامور للنصاب،او تنسف ما جاءت بها القيادات الجهوية للاحزاب .
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.