رئيسة جماعة تسلطانت تعفي مهندسا وتعين مكانه تقنيا على رأس قسم التعمير مما أثار غضب العديد من المواطنين.

0
#المشاهد_بوجندار_عزالدين.
المقال السادس والتسعون من قاع سلسلة من قاع الخابية بعنوان : غموض و ضبابية تسائل رئيسة المجلس الجماعي تسلطانت بعد تعيينها تقني مساره الوظيفي كان موضوع العديد من المخالفات الإدارية ، مكان موظف مهندس بقسم التعمير ؟
يتابع المهتمون بالشأن المحلي ، ومكونات المجتمع المدني بجماعة تسلطانت إقليم مراكش ، باستغراب كبير القرار الغريب لرئيسة المجلس الجماعي تسلطانت ، عندما أقدمت إلى إصدار قرار جماعي تحت عدد 155 بتاريخ 27 أكتوبر الماضي ، يقضي بإلغاء قرار سابق يهم موظف (مهندس) بالتعمير ، وتعيين مكانه تقني مسؤولاً وحيداً على هذا القسم الحساس بنفس بالجماعة ، بعدما كان المهندس المعماري على رأس القسم ، لأسباب غير مبررة إداريا ،وحسب صورة من قرار الرئيسة التي تتوفر منه جريدة المشاهد ، فقد أسندت الرئيسة مهام تدبير قطاع التعمير والتسيير والمراقبة وتسليم الشواهد المؤقتة إلى تقني ، مع العلم أن هذا الأخير كان موضوع مجموعة من المخالفات الإدارية ، بالإضافة الى محدودية الخبرة والكفاءة ، للاشراف على قطاع حساس جداً مثل قطاع التعمير بجماعة تسلطانت .
فعندما إنتشر خبر تعين موظف (تقني) لا يفقه شيئا في التعمير يقال أنه من أصحاب زاوية سيدي مر ، مكان الموظف (مهندس) لأسباب تعلمها الرئيسة فقط ، مما دفع فعاليات المجتمع المدني و المنتخبين بجماعة تسلطانت ، مطالبة السلطة الوصاية في شخص الوالي الجديد وعامل عمالة مراكش فريد شوراق ، المعروف عنه التفاعل الفوري والتعامل الجدي ، بإرجاع الأمور إلى طبيعتها ، طبقا للقوانين الجاري بها العمل.
كما يتسائل الرأي المحلي بتسلطانت عن مغزى محاولة رئيسة جماعة تسلطانت تثبيت “موظف” تثار حوله الشبهات والشكايات بالجماعة. ننتظر من الرئيسة التوضيح..
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.