هل تغير أزمة (روسيا/أوكرانيا) عادات المغرب الغذائية ؟

0

نورالدين بوقسيم #المشاهد
أزمة قد تتحول لحرب محدودة او شاملة و قد تتطور الأمور لحرب عالمية ثالثة لا يريدها أي أحد في هذا العالم .
أثر هذه الأزمة سيكون كارثي على الجميع و سيجبر العديد من الشعوب على تغيير عاداتها الغذائية .
هذان البلدان ينتجان أكثر من 210 مليون طن من القمح تستعمل في إنتاج عجائن العالم من سباكيتي و غيرها من المعجنات التي يتناولها سكان الكوكب .
أتذكر عندما استهزأ برلمانيون من أحد النواب عندما قال داخل القبة أنه على المغاربة التوقف عن تناول الخبز و تغيير عاداتهم لأن الأمر غير صحي ، فهل سنقف على كلامه عند وقوع أزمة قمح عالمية .
المغرب يستورد منهما عند الجفاف ما يناهز 16,6 مليون طن و كذلك مصر تستورد ملايين الأطنان من هاتين الدولتين ، إذن في حالة الحرب سيصبح العالم في حالة مجاعة و نقص في هذه المادة الحيوية خاصة بعض الدول الخبزية .
المغاربة بات عليهم تغيير عاداتهم الغذائية التي تعتمد على الدقيق كمكون أساسي في تناول أي شيء ، تصور أن بعض المغاربة يأكلون العنب بالخبز و الدلاح بالخبز و حتى الخبز بالخبز 😜 .
لا أدري كيف سيتمكن هؤلاء من إزالة الخبز من وجبتهم الرئيسية لكن عندما جمعتني فرصة غذاء مع فرنسي وجدته يأكل الطاجين بالشوكة و لم يقضم من الخبز إلا قليلا ، قلما قلدته كان الأمر ممكنا لكن هل هو ممكن عند من ياكل خبزتين في وجبة و يسأل عن الثالثة ؟ .
عاداتنا يجب ان نأقلمها حسب المعطيات التي تخدم أمننا القومي و يجب على الجميع أن يعلم أن من تحكم في سلته و سلاحه ملك تقرير مصيره و أصبح مستقبله بيده ، أما من كان أمنه الغذائي رهينا بدولة أخرى فعليه أن يبقي بابه مفتوحا لها 24h/24h .
نحن نرى ما يقع في الجزائر من طوابير لمواد استهلاكية مختلفة و هذا يعطي للشعب الإحساس بعدم الأمان و يجعل استقرار البلاد في كف عفريت ، لهذا وجب على المقررين ان ينشرو الوعي بوجوب التغيير في كل شيء من أجل ضمان أمننا و وضعه بين أيدينا .
تحية خبزية .
و السلام .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.